أغرب طلبات “فتيات سعوديات” وذويهم قبل عقد القرآن !

أثارت تدوينات للعديد من الفتيات بمواقع التواصل الاجتماعي الجدل بعدما تضمنت هذه التدوينات شروط جديدة للزوجات قبل عقد الزواج بحسب”المرصد”

حيث تضمنت هذه الشروط

اشتراط الزوجة قيادتها سيارتها مع بدء السماح بقيادة المرأة في المملكة، وحضور المباريات الرياضية في الملاعب، والسماح لها بالدوام لفترات متأخرة من الليل، وعدم منعها من السفر مع صديقاتها.

وقال عدد من المأذونين بوجود بعض شروط من الفتيات، لا ترقى للتسجيل بعقود الزواج، حيث أصرت عروس على حضور المباريات التي تقام في الملاعب، وعدم منعها من زيارة أقاربها والمبيت عند أخواتها، وطلبت أخرى عدم منعها من الترويج لبضاعتها عبر مواقع التواصل.
وطلبت ثالثة من زوجها عدم سؤالها عن كلمة السر الخاصة بجوالها، بينما رفضت زوجة صغيرة السن استغلالها لخدمة أهل زوجها التي ستسكن معهم، وتمسكت بشقة منفصلة بعيدا عن بيت العائلة، وحقق لها الزوج رغبتها.
وروى أحد المأذونين أن زوجة اشترطت منع زوجها من استخدام أو تفتيش جوالها، وبالمقابل طلب الزوج نفس الشرط من زوجته، ووافق الطرفان فورا

وأوضح أحد المأذونين، أن الشروط لم تقتصر على الفتيات فقط، بل تجاوزتها إلى الآباء والأمهات، حيث طلب والد زوجة الحصول على نصف راتب ابنته المعلمة للموافقة على زواجها، فيما اشترطت إحدى الأمهات المبيت 3 أيام بمنزل ابنتها العروس لمراعاتها بعد الزفاف.

وأكد مأذون شرعي على أن شروط الزواج يجب أن تكون معقولة وشرعية، وأن يتفق عليها بالتفاهم بين الطرفين، قبل استدعاء المأذون للعقد.

وأوضح أن «شرط عدم الزواج بأخرى يتكرر كثيرا، وقد أجازه بعض العلماء واعترض عليه آخرون، وفي حالات أغرب قد تطلب الزوجة المبتعثة أن يسافر زوجها معها إلى الخارج».

اترك رد